أهمية إعداد دراسة جدوى لمطعم وتكاليفه ودراسات الجدوى المطلوبة

دراسة جدوى لمطعم يتم إعدادها للحكم على مدى نجاح المشروع في المستقبل، حيث يجريها المتخصصون قبل الشروع في تنفيذ المشروع لتكون نقطة انطلاقه الأولى، بعدها يتم كتابة خطة العمل التي توضح الخطوات المطلوبة لإنجاز المشروع بعد التأكد من أنه مشروع مُبشر وفقًا لدراسة الجدوى، وبعد ذلك تبدأ التجهيزات حتى الوصول إلى الافتتاح والعمل الفعلي.

دراسة جدوى لمطعم

المطاعم تعتبر من المشروعات التي تتميز بارتفاع نسبة الطلب عليها من جانب المستثمرين ورجال الأعمال، ذلك لأنها مطلوبة ويتوقع نجاحها وتحقيق أرباح عالية.

لذا قبل البدء في تنفيذ مشروع المطعم يجب إعداد دراسة جدوى شاملة له،  وهي تبدأ بإجراء بحث لاستطلاع تفاصيل المشروع بالنظر للمشروعات الشبيهة له.

وكذلك يتم دراسة موقعه في السوق وعلاقته بالمنافسين، ومعرفة وضعه المالي وتفاصيل ميزانيته وتحديد مصادر التمويل والنفقات والإيرادات.

حيث يتم تحليل السوق وجميع الظروف المحيطة بمشروع المطعم بشكل تفصيلي وشامل.

دراسة جدوى مشروع مطعم

تتضمن الدراسة عناصر كثيرة بين الدراسة الفنية والتسويقية والمالية، وذلك كما يلي:

دراسة الجدوى التسويقية

عناصر دراسة الجدوى كثيرة من ضمنها دراسة السوق الذي سيعمل فيه المشروع، وتتضمن ما يلي:

  • إجراء تحليل للسوق، يتم فهم عناصر السوق من منافسين وعملاء ومعرفة رغباتهم ووضع المشروع وأهميته وقدرته على تلبية طلب السوق.
  • القيام بتحليل منافسي المشروع، لابد أن يعرف صاحب المطعم موقف مشروعه بين المنافسين ومدى قوته ونقاط قوته وضعفه، وهل سيكون قادر على المنافسة أم لا.
  • تحليل العملاء، يتم التعرف على نوعية زبائن المشروع المستهدفين، ويحدد رغباتهم ومستواهم الاجتماعي والمادي، ومدى نجاح المشروع في الوصول لذلك.

دراسة جدوى فنية

تركيز هذه الدراسة ينصب على النواحي الفنية للمشروع، من حيث مواصفاته الشكلية والداخلية.

كما تحدد مواصفات الأدوات والمعدات الخاصة بالإنتاج، وكذلك مواصفات المواد الخام التي يتم استخدامها.

كذلك تحدد كميات المواد الخام المطلوبة والاتفاق على موردين لتوريدها بمواصفات قياسية معينة.

تكلفة فتح مطعم

الأمور المالية من أهم عناصر دراسة جدوى لمطعم ويتم التعرف عليها عبر دراسة الجدوى المالية. ذلك لأن أي مشروع يكون هدفه تحقيق الربح واستثمار الأموال.

وبالتالي تحدد دراسة الجدوى مدى ربحية المشروع وتتضمن العناصر التالية:

  • تحديد نفقات المشروع، وهي الجناح الأول للميزانية وتتضمن كل ما يتم إنفاقه على المطعم ليبدأ في العلم، مثل أجور العمال والموظفين، ومصاريف الإيجار للمكان وتكلفة شراء الأدوات والمستلزمات وفواتير الكهرباء والمياه وغيرها من المصروفات.
  • إيرادات المشروع، تتضمن مصادر التمويل المختلفة التي تعمل على تغطية النفقات المختلفة للمطعم، واختيار مطاعم للايجار ومن المفترض أن تغطيها وتحقق فائض كبير.
  • الأرباح المتوقع تحقيقها، تعتبر من أهم معايير تحديد مدى نجاح المشروع، ويتم رصدها وتوقعها بشكل تقريبي بعد مقارنة بندي الإيرادات والنفقات.
  • تحديد العائد على الاستثمار المتوقع أن يحققه المشروع، مع تحديد معدل النمو السنوي المتوقع تحقيقه خلال فترة زمنية معينة.

تجربتي مع مشروع مطعم

كيفية اعداد دراسة جدوى مطعم،  دراسة جدوى لمطعم تؤكد جميع التجارب أهميته للحكم على مدى نجاح المشروع، ووفقًا لإيجي ماب فإن معدلات الأداء تعتبر من أهم مؤشرات النجاح.

هذا ما توضحه دراسات الجدوى بكل أشكالها وأنواعها وفروعها، حيث يرى أحد المستثمرين أنه بدأ في إجراء دراسة الجدوى لمشروع مطعم.

وذلك بعد أن حصل على فرنشايز لمطعم كبير، وبالتالي فإن الأمر معناه أن مشروعه مؤهل للنجاح مع علامة تجارية مميزة.

وأشارت الدراسة المبدئية أن المشروع سوف يحقق نجاحًا كبيرة في حلة تنفيذه، وهذا ما حدث على أرض الواقع، تحققت المؤشرات لأن كيفية عمل دراسة جدوى لمطعم كانت واقعية وحقيقة.

الخلاصة أن دراسة جدوى لمطعم تتم قبل بدء المشروع لتعطي إشارة البدء في التنفيذ، ولها أهمية إعداد دراسة جدوى لسوبر ماركت ليعمل المشروع على أرض صلبة دون معوقات أو مشكلات.

ويمكن الاشتراك لدي إيجي ماب للتعرف على فرص استثمار مميزة ومعرفة كيف تختار موقع مشروع سوبر ماركت، وما هي خطوات نجاح دراسة جدوى لكافيه ؟ ومطعم وغيره.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.